يناقش المنتدى المواضيع التي تهم المعلم و الموجه المكلفين بتدريس مادة الجغرافيا و التاريخ و الدراسات لجميع المراحل التعليمية الإبتدائي و الإعدادي و الثانوي بمحافظة كفر الشيخ بجمهورية مصر العربية
 
الرئيسيةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 العبرة فى قصة

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
بسمه شعبان
عضو مخضرم
عضو مخضرم


عدد المساهمات : 131
تاريخ التسجيل : 19/09/2011
العمر : 32
الموقع : مراقب

مُساهمةموضوع: العبرة فى قصة   الخميس ديسمبر 01, 2011 8:42 pm

1-
احرص على ما ينفعك

دخل المعلم الفصل ..يحمل بعض الوسائل التعليمية.. وضع أمام التلاميذ زجاجة كبيره ذات فوهة واسعة ..أخذ يملأها بكرات الجولف.. ثم سأل التلاميذ هل الزجاجة فارغة أم مليئة ؟ صاح التلاميذ: مليئة ..أفرغ كيساً من الحصى داخل الزجاجة..ثم رجها بشده حتى تخلخل الحصى في المساحات الفارغة بين كرات الجولف ..ثم سألهم هل الزجاجة مليئة ؟ فصاحوا مُجَدَدًا: مليئة.. أفرغ كيساً صغيراً من الرمل فوق محتويات الزجاجة ..وبالطبع تخلل الرمل باقي الفراغات فيها.. سأل تلاميذه مرة ثالثة إن كانت الزجاجة مليئة ؟..فأجابوا بصوت واحد: مليئة.. سكب فنجاناً من القهوة داخل الزجاجة ..فضحك التلاميذ..و بعدما هدأ الضحك ..شرع المعلم في إيضاح المقصود فقال : هذه الزجاجة تمثل حياتك..وكرات الجولف تمثل الأشياء الضرورية لقيام حياتك :دينك، قيمك,أخلاقك،عائلتك,صحتك,أصدقائك،بحيث لو انك فقدت كل شيء سِوى الضرورية منها فستبقى حياتك متماسكة مستقرة.. أما الحصى فيمثل الأشياء المهمة المساعدة في حياتك: وظيفتك, بيتك, سيارتك...وأما الرمل فيمثل الأمور الهامشية التافهة...فلو أنك ملئت الزجاجة رملاً لم يبق للكرات ولا للحصى مكانًا...والمعنى أنك لو أنفقت وقتك و جهدك في توافه الأمور..فلن تجد وقتاً وطاقةً للأمور التي تهمك ..لذا عليك أن تنتبه جيدا و قبل كل شيء لضرورات حياتك.. احرص على التمسك بدينك وقيمك ومبادئك واهتم بعائلتك وصحتك وتخير أصدقائك.. لما أنهي المعلم حديثه رفع أحد التلاميذ يده قائلاً:لكنك لم تبين لنا ما تمثله القهوة ؟ فابتسم المعلم قائلاً :سؤالك جيد يا بني ، أضفتُ القهوة فقط لأوضح لكم أنه مهما كانت الحياة مليئة فسيبقى هناك حيز للقيام ببعض الأمور الأخرى التكميلية. flower [justify]




عدل سابقا من قبل بسمه شعبان في الأحد يناير 15, 2012 5:10 pm عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://geohistory-kfs.ibda3.org/t71-topic
بسمه شعبان
عضو مخضرم
عضو مخضرم


عدد المساهمات : 131
تاريخ التسجيل : 19/09/2011
العمر : 32
الموقع : مراقب

مُساهمةموضوع: طليق في زنزانة    الأحد يناير 15, 2012 5:08 pm

2-

طليق في زنزانة


حكم أحد الملوك ظُلماً على شخصين بالإعدام وحدد لهما موعدا لتنفيذ الحكم بعد أسبوع من تاريخ صدوره.. كان أحدهما يائساً قد التصق بإحدى زوايا السجن باكياً منتظراً يوم الإعدام..أما الآخر فكان ذكياً لماحاً بات يفكر في طريقةٍ تنجيه أو على الأقل تبقي على حياته أمداً طويلا.. فجلس متأملاً في مزاج السلطان، ماذا يحب، وماذا يكره.. فـذكــــر مدى عشقه لفرسه الذي كان يمضي عليه أوقات فراغه فخطرت له فكرةٌ عجيبة.. صرخ منادياً أيها السجان: أريد مقابلة الملك في أمرٍ خطير،وافق الملك على مقابلته وسأله ما الأمر؟ قال السجين: باستطاعتي أن أُعَلِّمَ فرسك الطيران خلال سنة ..وافق الملك وقد تخيل نفسه راكباً الحصان الطائر الوحيد في العالم.. سمع السجين الآخر بالخبر فكان في غاية الدهشة إذ أن الخيل لا تطير وسأل زميله كيف تجرأت على طرح مثل هذه الفكرة على الملك وكيف أقتنع أصلاً؟!!، فقال له السجين الذكي أعلم أن ذلك مستحيلاً ولكني منحت نفسي أربعة فرص محتملة: الأولى: أن يموت الملك خلال السنة.. والثانية:أن أموت أنا ولكن ميتة شريفة..والثالثة: أن الحصان قد يموت ..والرابعة: قد أستطيع تعليم الحصان الطيران وضحك.. والمستفاد: أنك إذا واجهتك مشكلة لا تيأس.. وأعمل عقلك لإيجاد عشرات الحلول ..فلعل في أحدها يكون نجاحك.



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://geohistory-kfs.ibda3.org/t71-topic
بسمه شعبان
عضو مخضرم
عضو مخضرم


عدد المساهمات : 131
تاريخ التسجيل : 19/09/2011
العمر : 32
الموقع : مراقب

مُساهمةموضوع: لقد توفي البارحة الشخص الذي كان يعيق تقدمك   الأحد يناير 15, 2012 5:12 pm

3-
لقد توفي البارحة الشخص الذي كان يعيق تقدمك

في أحد الأيام وصل الموظفون الى مكان عملهم فشاهدو لوحة كبيرة معلقة على الباب الرئيسي لمكان العمل كتب عليها

’ لقد توفي البارحة الشخص الذي كان يعيق تقدمكم ونموكم في هذه الشركة, ونرجو منكم الدخول وحضور العزاء في الصالة المخصصة لذلك’

في البداية حزن جميع الموظفون لوفاة أحد زملائهم في العمل, لكن بعد لحظات تملك الموظفون الفضول لمعرفة هذا الشخص الذي كان يقف عائقاً أمام تقدمهم ونمو شركتهم

بدأ الموظفون بالدخول الى قاعة الكفن في حين تولى رجال أمن الشركة عملية دخولهم ضمن دور فردي لرؤية الشخص داخل الكفن

وكلما رأى شخص مايوجد بداخل الكفن أصبح وبشكل مفاجئ غير قادر على الكلام وكأن شيئ ما قد لامس أعماق روحه.

لقد كان هناك في أسفل الكفن مراٌة تعكس صورة كل من ينظر الى داخل الكفن ويوجد بجانبها لافتة صغيرة تقول ‘هناك شخص واحد في هذا العالم يمكن أن يضع حداً لطموحاتك ونموك في هذا العالم وهو أنت’

حياتك لا تتغير عندما يتغير مديرك أو يتغير أصدقاؤك أو زوجتك أوشركتك أو مكان عملك أو حالتك المادية .,!

حياتك تتغير عندما تتغير أنت وتقف عند حدود وضعتها أنت لنفسك


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://geohistory-kfs.ibda3.org/t71-topic
بسمه شعبان
عضو مخضرم
عضو مخضرم


عدد المساهمات : 131
تاريخ التسجيل : 19/09/2011
العمر : 32
الموقع : مراقب

مُساهمةموضوع: قصــــــة فتـــــاة تأخــــــرت فــى الـــــــزواج    الأحد يناير 15, 2012 6:06 pm

4-

قصــــــة فتـــــاة تأخــــــرت فــى الـــــــزواج


تقــــــول الفتـــــــاة :

تخرجت من الجامعه والتحقت بعمل ممتاز وبدأ الخطاب يتقدمون إلي, لكني لم أجد في أحدهم مايدفعني للارتبط به, ثم جرفني العمل والانشغال به عن كل شيء آخر حتي بلغت سن الرابعة والثلاثين وبدأت اعانى من تأخر سن الزواج ..

وفى يوم تقدم لخطبتى شاب من العائله وكان اكبر منى بعامين وكانت ظروفه الماديه صعبه ولكنى رضيت به على هذا الحال ..

وبدأنا نعد الى عقد القران وطلب منى صوره البطاقه الشخصيه حتى يتم العقد فأعطيتها له وبعدها بيومين وجدت والداته تتصل بي وتطلب منى ان اقابلها فى اسرع وقت

وذهبت اليها واذا بها تخرج صورة بطاقتى الشخصيه وتسألنى هل تاريخ ميلادى فى البطاقه صحيح ..

فقولت لها نعم

فقالت اذا انتى قربتى على الاربعين من عمرك

فقولت لها انا فى الرابعه والثلاثون

قالت الامر لا يختلف فانتى قد تعديتى الثلاثون وقد قلت فرص انجابك وانا اريد ان ارى احفادى ..

ولما تهدأ الا وقد فسخت الخطبه بينى وبين ابنها

ومرت عليا ستة اشهر عصيبه قررت بعدها ان اذهب الى عمرة لاغسل حزنى وهمى فى بيت الله الحرام

وذهبت الى البيت العتيق وجلست ابكى وادعو الله ان يهيء لي من أمري رشدا,

وبعد ان انتهيت من الصلاه وجدت امرأه تقرأ القرآن بصوت جميل وسمعتها تردد الآية الكريمة (وكان فضل الله عليك عظيما) فوجدت دموعي تسيل رغما عني بغزارة,

فجذبتنى هذه السيده اليها وأخذت ترد عليا قول الله تعالى ( ولسوف يعطيك ربك فترضي ) ..


والله كأنى لاول مره اسمعها فى حياتى فهدئت نفسى وانتهت مراسم العمره وقررت الرجوع الى القاهره وجلست فى الطائر بجوار شاب ووصلت الطائره الى المطار ونزلت منها لاجد زوج صديقتى فى صاله الانتظار وسألناه عما جاء به للمطار فأجابني بأنه في انتظار صديق عائد علي نفس الطائرة التي جئت بها.

ولم تمض لحظات إلا وجاء هذا الصديق فإذا به هو نفسه جاري في مقاعد الطائرة , ثم غادرت المكان بصحبة والدي ..

وما أن وصلت إلي البيت وبدلت ملابسي واسترحت بعض الوقت حتي وجدت صديقتي تتصل بي وتقول لي إن صديق زوجها معجب بي بشدة ويرغب في أن يراني في بيت صديقتي في نفس الليلة لأن خير البر عاجله ..


وخفق قلبي لهذه المفاجأة غير المتوقعة.. واستشرت أبي فيما قاله زوج صديقتي فشجعني علي زيارة صديقتي لعل الله جاعل لي فرجا.

وزرت صديقتي .. ولم تمض أيام أخري حتي كان قد تقدم لي .. ولم يمض شهر ونصف الشهر بعد هذا اللقاء حتي كنا قد تزوجنا وقلبي يخفق بالأمل في السعادة ...



وبدأت حياتي الزوجية متفائلة وسعيدة وجدت في زوجي كل ماتمنيته لنفسي في الرجل الذي أسكن إليه من حب وحنان وكرم وبر بأهله وأهلي,

غير أن الشهور مضت ولم تظهر علي أية علامات الحمل, وشعرت بالقلق خاصة أني كنت قد تجاوزت السادسة والثلاثين وطلبت من زوجي أن أجري بعض التحاليل والفحوص خوفا من ألا أستطيع الإنجاب ...


وذهبنا إلي طبيبه كبيره لأمراض النساء وطلبت مني إجراء بعض التحاليل, وجاء موعد تسلم نتيجة أول تحليل منها فوجئت بها تقول لي إنه لا داعي لإجراء بقيتها لأنه مبروك يامدام..أنتى حامل !

ومضت بقية شهور الحمل في سلام وإن كنت قد عانيت معاناة زائدة بسب كبر سني, وحرصت خلال الحمل علي ألا أعرف نوع الجنين لأن كل مايأتيني به ربي خير وفضل منه, وكلما شكوت لطبيبتي من إحساسي بكبر حجم بطني عن المعتاد فسرته لي بأنه يرجع إلي تأخري في الحمل إلي سن السادسة والثلاثين .

ثم جاءت اللحظة السحرية المنتظرة وتمت الولادة وبعد أن أفقت دخلت علي الطبيبه وسألتني مبتسمة عن نوع المولود الذي تمنيته لنفسي فأجبتها بأني تمنيت من الله مولودا فقط ولا يهمني نوعه.. فوجئت بها تقول لي:
إذن مارأيك في أن يكون لديك الحسن والحسين وفاطمة !


ولم أفهم شيئا وسألتها عما تقصده بذلك فإذا بها تقول لي وهى تطالبني بالهدوء والتحكم في أعصابي إن الله سبحانه وتعالي قد منَّ علي بثلاثة أطفال, وكأن الله سبحانه وتعالي قد أراد لي أن أنجب خلفة العمر كلها دفعة واحدة رحمة مني بي لكبر سني, وأنها كانت تعلم منذ فترة بأني حامل في توءم لكنها لم تشأ أن تبلغني بذلك لكي لا تتوتر أعصابي خلال شهور الحمل ويزداد خوفي

فبكيت وقولت ( ولسوف يعطيك ربك فترضى )


قال الحق سبحانه وتعالى اا( وَاصْبِرْ لِحُكْمِ رَبِّكَ فَإِنَّكَ بِأَعْيُنِنَا )اا



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://geohistory-kfs.ibda3.org/t71-topic
بسمه شعبان
عضو مخضرم
عضو مخضرم


عدد المساهمات : 131
تاريخ التسجيل : 19/09/2011
العمر : 32
الموقع : مراقب

مُساهمةموضوع: اللهم ارحم نفوساً تتألم ولا تتكلم !    الأربعاء يناير 18, 2012 2:31 pm

5-

اللهم ارحم نفوساً تتألم ولا تتكلم !


دخل الجراح سعيد الى المستشفى بعد ان تم استدعاؤه على عجل لاجراء عملية فورية لاحد المرضى
لبى النداء بأسرع مايمكن وحضر الى المستشفى وبدل ثيابه واغتسل استعدادا لإجراء العملية .
قبل أن يدخل الى غرفة العمليات وجد والد المريض يذرع الممر جيئة وذهابا وعلامات الغضب بادية على وجهه
وما أن راى الطبيب حتى صرخ في وجهه قائلا :
- علام كل التأخير يادكتور ؟ الا تدرك أن حياة ابني في خطر ؟ اليس لديك اي إحساس بالمسؤولية ؟
ابتسم الطبيب برفق وقال :
- أنا اسف يا أخي فلم اكن في المستشفى وقد حضرت حالما تلقيت النداء وبأسرع مايمكنني
الآن ارجو ان تهدأ وتدعني اقوم بعملي وكن على ثقة ان ابنك سيكون في رعاية الله وأيدي امينة .
لم تهدأ ثورة الاب وقال للطبيب :
- أهدأ ؟ ما أبردك يا أخي لو كانت حياة ابنك على المحك هل كنت ستهدأ ؟ سامحك الله .ماذا لو مات ولدك ما ستفعل ؟
ابتسم الطبيب وقال :
- اقول قوله تعالى الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُم مُّصِيبَةٌ قَالُواْ إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّـا إِلَيْهِ رَاجِعونَ وهل للمؤمن غيرها
يا أخي الطبيب لايطيل عمرا ولايقصرها والاعمار بيد الله ونحن سنبذل كل جهدنا لأنقاذه ولكن الوضع خطير جدا ؟
وأن حصل شيئ فيجب ان تقول إنا لله وإنا إليه راجعون, اتق الله وأذهب الى مصلى المستشفى وصل وادع الله ان ينجي ولدك .
هز الاب كتفه ساخرا وقال :
- ما اسهل الموعظة عندما تمس شخصا اخر لايمت لك بصلة .
دخل الطبيب الى غرفة العمليات واستغرقت العملية عدة ساعات خرج بعده الطبيب على عجل وقال لوالد المريض :
- ابشر يا أخي فقد نجحت العملية تماما والحمد لله وسيكون أبنك بخير وألان اعذرني فيجب ان أسرع بالذهاب فورا وستشرح لك الممرضة الحالة بالتفصيل .
حاول الاب ان يوجه للطبيب أسئلة اخرى ولكنه انصرف على عجل
انتظر الأب دقائق حتى خرج أبنه من غرفة العمليات ومعه الممرضة فقال لها الاب :
ما بال هذا الطبيب المغرور لم ينتظر دقائق حتى أسأله عن تفاصيل حالة ولدي؟
فجأة اجهشت الممرضة بالبكاء وقالت له :
- لقد توفي ابن الدكتور سعيد يوم امس على اثر حادثة وقد كان يستعد لمراسم الدفن عندما اتصلنا به للحضور فورا
لأن ليس لدينا جراح غيره وهاهو قد ذهب مسرعا لمراسم الدفن وهو قد ترك حزنه على ولده كي ينقذ حياة ولدك
اللهم ارحم نفوساً تتألم ولا تتكلم !


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://geohistory-kfs.ibda3.org/t71-topic
بسمه شعبان
عضو مخضرم
عضو مخضرم


عدد المساهمات : 131
تاريخ التسجيل : 19/09/2011
العمر : 32
الموقع : مراقب

مُساهمةموضوع: رد: العبرة فى قصة   الأربعاء يناير 25, 2012 5:40 pm

6-

ما أجمل اللغة العربية

يقال أن رجلاُ من فارس يجيد اللغة العربية بطلاقة حتى أن العرب عندما يكلمهم يسألونه من أي قبائل العرب أنت فيضحك
و يقول : أنا فارسي وأجيد العربية أكثر من العرب ...
فذات يوم وكعادته وجد مجلس قوم من العرب فجلس عندهم وتكلم معهم :
و سألوه : من أي قبائل العرب أنت ؟!!
فضحك و قال : أنا من فارس وأجيد العربية خيراً منكم
فقام أحد الجلوس وقال له :
اذهب الى فلان بن فلان رجل من الأعراب وكلمه فإن لم يعرف أنك من العجم فقد نجحت وغلبتنا كما زعمت ...
و كان ذلك الأعرابي ذا فراسة شديدة ...
فذهب الفارسي إلى بيت الأعرابي و طرق الباب فإذا ابنة الأعرابي وراء الباب ..
تقول : من بالباب ؟!!
فرد الفارسي : أنا رجل من العرب وأريد أباك
فقالت : أبي فاء الى الفيافي فإذا فاء الفي أفى ..
(( و هي تعني أن أباها ذهب إلى الصحراء فإذا حل الظلام أتى .. ))
فقال لها : إلى أين ذهب ؟!!!!



فردت عليه : ... أبي فاء الى الفيافي فإذا فاء الفي أفا ,,
فأخذ الفارسي يراجع الطفلة ويسأل و هي تجيب من وراء الباب حتى سألتها أمها... يا ابنتي من بالباب فردت الطفلة ,,,,
أعجمي على الباب يا أمي !


(( فكيف لو قابل أباها .؟!!!))
:
--
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://geohistory-kfs.ibda3.org/t71-topic
بسمه شعبان
عضو مخضرم
عضو مخضرم


عدد المساهمات : 131
تاريخ التسجيل : 19/09/2011
العمر : 32
الموقع : مراقب

مُساهمةموضوع: المال والصخر    الأربعاء يناير 25, 2012 6:45 pm

7-


المال والصخر

عندما كان هناك صديقان يمشيان في الصحراء ، خلال الرحلة تجادل الصديقان فضرب أحدهما الآخر على وجهه.
الرجل الذي انضرب على وجهه تألم و لكنه دون أن ينطق بكلمة واحدة كتب على الرمال : اليوم أعز أصدقائي ضربني على وجهي .
استمر الصديقان في مشيهما إلى إلى أن وجدوا واحة فقروا أن يشربوا.
......الرجل الذي انضرب على وجهه علقت قدمه في الرمال المتحركة و بدأ في الغرق، و لكن صديقة أمسكه وأنقذه من الغرق.
و بعد ان نجا الصديق من الموت قام و كتب على قطعة من الصخر : اليوم أعز أصدقائي أنقذ حياتي .
الصديق الذي ضرب صديقه و أنقده من الموت سأله : لماذا في المرة الأولى عندما ضربتك كتبت على الرمال و الآن عندما أنقذتك كتبت على الصخرة ؟
فأجاب صديقه : عندما يؤذينا أحد علينا ان نكتب ما فعله على الرمال حيث رياح التسامح يمكن لها أن تمحيها ، و لكن عندما يصنع أحد معنا معروفاً فعلينا ان نكتب ما فعل معنا على الصخر حيث لا يوجد أي نوع من الرياح يمكن أن يمحيها








الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://geohistory-kfs.ibda3.org/t71-topic
بسمه شعبان
عضو مخضرم
عضو مخضرم


عدد المساهمات : 131
تاريخ التسجيل : 19/09/2011
العمر : 32
الموقع : مراقب

مُساهمةموضوع: العبرة فى قصة   الأربعاء يناير 25, 2012 6:49 pm

8-


يحكى أن أحد الملوك قد خرج ذات يوم مع وزيره متنكرين، يطوفان أرجاء
>>المدينة، ليروا أحوال الرعية، فقادتهم الخطا إلى منزل في ظاهر
>>المدينة، فقصدا إليه، ولما قرعا الباب، خرج لهما رجل عجوز دعاهما إلى
>>ضيافته، فأكرمهما وقبل أن يغادره،
>>قال له الملك: لقد وجدنا عندك الحكمة والوقار، فنرجوا أن تزوّدنا
>>بنصيحة
>>فقال الرجل العجوز: لا تأمن للملوك ولو توّجوك
>>فأعطاه الملك وأجزل العطاء ثم طلب نصيحة أخرى
>>فقال العجوز: لا تأمن للنساء ولو عبدوك
>>فأعطاه الملك ثانية ثم طلب منه نصيحة ثالثة
>>فقال العجوز: أهلك هم أهلك، ولو صرت على المهلك
>>فأعطاه الملك ثم خرج والوزير
>>وفي طريق العودة إلى القصر أبدى الملك استياءه من كلام العجوز وأنكر
>>كل تلك الحكم، وأخذ يسخر منها
>>
>>
>>وأراد الوزير أن يؤكد للملك صحة ما قاله العجوز،
>>فنزل إلى حديقة القصر، وسرق بلبلاً كان الملك يحبه كثيراً، ثم أسرع
>>إلى زوجته يطلب منها أن تخبئ البلبل عندها، ولا تخبر به أحداً
>>وبعد عدة أيام طلب الوزير من زوجته أن تعطيه العقد الذي في عنقها كي
>>يضيف إليه بضع حبات كبيرة من اللؤلؤ، فسرت بذلك، وأعطته العقد
>>ومرت الأيام، ولم يعد الوزير إلى زوجه العقد، فسألته عنه، فتشاغل
>>عنها، ولم يجبها، فثار غضبها، واتهمته بأنه قدم العقد إلى امرأة أخرى،
>>فلم يجب بشيء، مما زاد في نقمته
>>وأسرعت زوجة الوزير إلى الملك، لتعطيه البلبل، وتخبره بأن زوجها هو
>>الذي كان قد سرقه، فغضب الملك غضباً شديداً، وأصدر أمراً بإعدام
>>الوزير
>>
>>
>>ونصبت في وسط المدينة منصة الإعدام، وسيق الوزير مكبلاً بالأغلال، إلى
>>حيث سيشهد الملك إعدام وزيره، وفي الطريق مرّ الوزير بمنزل أبيه
>>وإخوته، فدهشوا لما رأوا، وأعلن والده عن استعداده لافتداء ابنه بكل
>>ما يملك من أموال، بل أكد أمام الملك أنه مستعد ليفديه بنفسه
>>وأصرّ الملك على تنفيذ الحكم بالوزير، وقبل أن يرفع الجلاد سيفه، طلب
>>أن يؤذن له بكلمة يقولها للملك، فأذن له، فأخرج العقد من جيبه، وقال
>>للملك، ألا تتذكر قول الحكيم:‏
>>لا تأمن للملوك ولو توّجوك
>>ولا للنساء ولو عبدوك
>>وأهلك هم أهلك ولو صرت على المهلك
>>وعندئذ أدرك الملك أن الوزير قد فعل ما فعل ليؤكد له صدق تلك الحكم،
>>فعفا عنه، وأعاده إلى
>>مملكته وزيراً مقرّباً........









الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://geohistory-kfs.ibda3.org/t71-topic
بسمه شعبان
عضو مخضرم
عضو مخضرم


عدد المساهمات : 131
تاريخ التسجيل : 19/09/2011
العمر : 32
الموقع : مراقب

مُساهمةموضوع: رد: العبرة فى قصة   الخميس أبريل 19, 2012 5:35 pm

9-


سأل الله تعالى ملك الموت :

الم تبكى مره وانت تقبض روح بنى أدم؟ .

فأجابه ضحكت مره وبكيت مره وفزعت مره !!

... فقال الله تعالى: وما الذى اضحكك ??

فقال : كنت استعد لاقبض رجل وجدته يقول لصانع احذيه اتقن صنع الحذاء ليكفى من اللبس سنة . فضحكت وقبضته قبل ان يلبسه .

فقال له الله: وما ابكاك ??

فقال : بكيت عندما امرتنى ان اقبض روح امرأه وذهبت اليها وهى فى صحراء جرداء وكانت تضع مولودها . فانتظرت حتى وضعت طفلها فى الصحراء الجرداء وقبضتها وانا ابكى لصراخ طفلها وحيدا دون ان يدرى به احد .

فقال له الله: وما الذى افزعك ??
فقال : فزعت عندما امرتنى ان اقبض روح رجل عالما من علمائك وجدت نور يخرج من غرفته كلما اقتربت من غرفته فج النور ليرجعنى وفزعت من نوره وانا اقبضه .

فقال له الله: اتدرى من هو الرجل . انه ذاك الطفل الذى قبضت امه وتركته فى الصحراء تكفلت به ولم اتركه لاحد .

سبحان الله يافارج الهمّ وياكاشف الغم فرّج همي ويسرّ أمري و أرحم ضعفي و قلة حيلتي وأرزقني من حيث لا أحتسب يارب العالمين


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://geohistory-kfs.ibda3.org/t71-topic
 
العبرة فى قصة
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدى موجهي دراسات كفر الشيخ :: المواضيع العامة-
انتقل الى: